الرئيسية

من نحن

برنامج الحزب

مركزى

فى العاصمة

محافظات

أفلام صحف الحزب رئيس الحزب إنضم لنا أخبار الحزب

برنامج حزب شباب مصر

26ـ التصحر وأزمة المياه

 يأخذ حزب شباب مصر على عاتقة مهمة التفكير فى كافة المشاكل التى قد تواجه مصر فى عصر العولمة . والتحديات التى تواجهها مستقبلا . والتفكير فى الحلول الفورية والعملية التى تتفق والتغيرات الحالية . ومن هذا المنطلق فان الحزب يؤكد على ضرورة مواجهة مشكلة التصحر وأخطارها التى قد تواجهها جرائها ويؤكد على ضرورة تبني تحرك سياسي عاجل لوقف خطر التصحر الذي يهدد مساحات متزايدة فى مصر رغم خطط الإستصلاح الزراعى الطموحة التى تتبناها الدولة .
ولكى نعالج هذه المشكلة لابد من دراسة وبحث أسباب المشكلة فى الأساس حيث يعتبر الحزب أن السكان هم السبب الرئيسي في مشكلة التصحر التي تهدد مساحات متزايدة من الأراضي الزراعية، لكنهم ضحايا للمشكلة في الوقت نفسه كما أن الزراعة الزراعة نفسها وطريقتها الخاطئة تتحمل جزءا من اللوم في مشكلة التصحر أيضا .
وتشير الإحصاءات والمنظمات الدولية إلى أن التصحر والجفاف يهدد نمط حياة ملايين الأشخاص في 110 بلدا في مختلف أنحاء العالم من بينها مصر .
وقد فشلت الكثير من المنظمات الدولية فى الحد من هذه المشكلة خاصة مع عدم وجود تعاون حقيقى من قبل القيادات السياسية فى شتى أنحاء العالم .
وقد حذر صندوق الأمم المتحدة للبيئة من أن نصف المساحة الصالحة للزراعة في إفريقيا قد تصحرت، في الوقت الذي يتسارع فيه معدل بوار الأرض الزراعية . وقال الصندوق إن الشريط المحاذي للصحراء الكبرى في غرب إفريقيا أكثر عرضة للخطر خاصة وأن تزايد السكان يضيف أعباء جديدة كل عام على البيئة هناك . وتصاحب الزيادة السكانية عادة زيادة في معدلات الزراعة والرعي وما يستتبعه من اجتثاث للغابات .
وتقوم خطة الحزب فى هذه القضية على عدة إقتراحات لعلاج هذه المشكلة تتضمن :
ـ وضع سياسات إستراتيجية لمقاومة التصحر توفيرا للمياه من أجل الإتجاه لغزو مساحات جديدة من الصحراء فى نفس الوقت الذى يتم فيه تبنى مبادرات تتعلق بالمحافظة على المياه ومحاولة الإستفادة من التقدم التكنولوجي في مجال تكنولوجيا الرى في الماضي .
ـ ويرى الحزب أن مؤسسات الدولة ومراكزها البحثية قد اكتسبت خبرة جيدة تمكنها من أن تحد بصورة فعالة محلياً من الطلب على المياه . سيما وأن الادارة الخاطئة للموارد المائية وتطبيقها قد قلّصت على نحو خطير من الكميات التي يتوقع توفيرها من المياه . ومن زيادة مستوى الانتاجية .وقد إعتمدت الكثير من الدول على نظام الري بالتنقيط مما أسهم في توفير ما بين 20 الى 50 في المائة من المياه المستعملة . الأمر الذي إنعكس بدوره على إنتاجيات وإستصلاح مساحات شاسعة من الأراضى الزراعية . كما أن هناك دول إعتمدت بشكل أساسى على التكنولوجيا الجديدة في الري بواسطة أشعة الليزر مما تمخض عن وفورات بكميات المياه.
ـ الإستفادة من تجارب البلدان العربية .. وإستغلال الطرق العلمية فى إتباع نظم جديدة للرى بما يؤدى فى النهاية من توفير المياه لإستصلاح أراضى جديدة وبما يساهم جديا فى مقاومة عملية التصحر ..
ـ الاعتماد على المؤسسات الفلاحية القائمة عند تحديث نظم الري وخاصة حين يكون المزارعون غير مستعدين لتقبل التكنولوجيا الجديدة.
ـ تطبيق برامج عامة لتوفير المياه . وتقديم الحوافز للمزارعين من أجل تحديث نظم الري . مع التركيز بقوة على مشاركة القطاع الخاص.
ـ يأتى هذا فى الوقت الذى يؤكد فيه حزب شباب مصر على أهمية تعاون دول المنطقة العربية بأثرها للتغلب على مشكلة المياه مستقبلا والتحسب لها ووضع الخطط التى تعمل على إيجاد حلول جذرية لها . والتفكير برؤية علمية مستقبلية وهذه الدول المرشحة لعملية التعاون مع مصر هى السعودية وليبيا ودول الخليج والسودان .. حيث يمكن إستغلال المياه الجوفية فى هذا الشأن خاصة وأن كل المعلومات والأبحاث العلمية تؤكد أن منطقة الجزيرة العربية وبالتحديد صحراء الربع الخالي تتربع على بحر هائل من الماء العذب الا انه لم يحن الوقت بعد لاستخدامه نظرا لارتفاع تكاليف الاستخراج ولوجود بدائل أقل تكلفة.
وتعتبر أكثر من نصف كميات المياه المحلاة من البحار في العالم تنتج في دول الخليج معتمدة على طاقة النفط والغاز الذي يتوافر بكميات وفيرة ورخيصة نسبيا.
ومن الممكن أن تلجأ دول المنطقة العربية مستقبلا الى استخراج هذه الثروة المائية الهائلة فى حالة إشتداد أزمة المياه . ووصولها إلى منطقة مسدودة خاصة وان دوله مثل ليبيا قامت ببناء قناة طولها يزيد عن ألفي كيلومتر وقطرها اربعة امتار لسحب المياه العذبة من وسط الصحراء الى مناطق اخرى في البلاد بكلفة بلغت مليارات الدولارات.
ـ ويشدد حزب شباب مصر على ان العمل والتعاون المشترك بين الدول العربية يجب ان يتركز حاليا على تطوير التقنيات الخاصة بتحلية المياه وادارة توزيعها وترشيد استهلاكها على أن تقود مصر هذه المخططات.
ـ ويدرك الحزب أن جزء من هذه المياه يقع على اعماق كبيرة وتكلفة الوصول اليها واستخراجها ونقلها مرتفعة جدا لكن في المستقبل يمكن ان يحصل ذلك اما الان ومع وجود بدائل اخرى لا بد من ان يتعلم المواطن المصرى كيف يستخدم المياه بصورة افضل .
ـ ويؤكد الحزب على أن مشكلة نقص المياه اصبح امرا خطيرا يستوجب الاستعداد الكافي له بكافة السبل.
ـ ويرى الحزب أنه لابد من توقيع اتفاقات اقليمية ودولية من اجل اقتسام المياه بصورة عادلة خاصة وان الازمة المقبلة يمكن ان تؤثر على السلام والامن الدوليين .
ـ ويشدد الحزب على ضرورة الاخذ بمبدأ ترشيد استهلاك الماء من خلال وقف الهدر والاقلال من التسرب في الشبكات واستخدام التقنيات الحديثة في الري للزراعة وغير ذلك من الاساليب التي تهدف للمحافظة على هذه الثروة الحيوية

الرئيسية

من نحن

برنامج الحزب

مركزى

فى العاصمة

محافظات

أفلام صحف الحزب رئيس الحزب إنضم لنا أخبار الحزب

حزب شباب مصر ـ الطريق نحو المستقبل

 

جميع الحقوق محفوظة © شباب مصر 1997